الرئيسية / أخبار / مقترح مصري جديد لعمل معبر رفح بوجود موظفي السلطة

مقترح مصري جديد لعمل معبر رفح بوجود موظفي السلطة

مقترح مصري جديد لعمل معبر رفح بوجود موظفي السلطة

أكد مصدر مُطلع، أن مصر قدمت عرضاً للجانب الفلسطيني من خلال جهاز المخابرات العامة يتعلق باتفاقية جديدة لعمل معبر رفح البري جنوب قطاع غزة.
وقالت المصدر، الذي فضل عدم الكشف عنه، لـ “دنيا الوطن”، إن العرض يفضي إلى إدارة المعبر البري بوجود موظفي السلطة الفلسطينية، ودمج موظفي حركة حماس والسلطة الفلسطينية تحت دورة تدريبية مكثفة تديرها مصر والسلطة.
وأوضح المصدر، أن التدريب سيكون لترتيب أوضاع المسافرين في آلية التسجيل والصالة الخارجية للمعبر حتى البوابة المصرية، مؤكداً أن حركة حماس رفض العرض جملاً وتفصيلاً.
وحسب المصدر، فإن حماس قالت لمصر إن نوايا السلطة الفلسطينية غير واضحة، مضيفاً” “تقوم مصر بفرض اتفاق جديد لربما يرى النور خلال أيام فيما يتعلق بالمعابر والحدود”.
يذكر أن موظفين من حكومة غزة يُديرون معبر رفح البري منذ عدة أشهر، وذلك بعد انسحاب موظفي السلطة الفلسطينية من المعبر بعد اتهامات لحماس بعرقلة عملهم.
وكانت السلطة الفلسطينية تسلمت إدارة معابر قطاع غزة عام 2017 وفق اتفاق القاهرة بين حركتي فتح وحماس، وذلك لتمكين حكومة التوافق السابقة من العمل في قطاع غزة.
وتفتح مصر معبر رفح البري بشكل يومي منذ عام 2017 بقرار من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، حيث يعتبر المعبر المنفذ الوحيد للقطاع للعالم الخارجي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *